تم اختباره من قبل تويتاك

كمّ كبير من الخاصيات الواعدة والعجائب؛ لتي نذكر منها الأداء المتميز والصورة الجذابة والتصميم الفاخر.

9.5
التصميم
10
الشاشة
9.5
الأداء
9
الصوت
9.5
الصورة
9.5
مدة تشغيل الجهاز
9
السعر

في عالم التكنولوجيا، مثّل إطلاق هاتف  الحدث الذي ميّز نهاية شهر أوت الماضي. جاء أحدث هاتف “phablette” من سامسونغ ليرفع التحدّى أمام جهاز أيفون القادم، خاصّة بالكمّ الكبير من الخاصيات الواعدة والعجائب؛ التي نذكر منها الأداء المتميز والصورة الجذابة والتصميم الفاخر. كلّ هذا مقابل سعر “لا يصدق” في هذه الفئة. 

التصميم

تصميم الجهاز أنيق جدا، جمع بين هيكل معدني وواجهة خلفية زجاجية. سامسونغ لم تخاطر كثيرا، بل حافظت على تصميم S8 وS9. هاتف بشاشة كبيرة بأبعاد 18.5:9 وحواف منحنية لإضفاء مظهر أنيق مستقبلي. Note 9 هاتف ذكي يقترب حجمه من الأجهزة اللوحية. وهو أكبر من هاتف +Galaxy S9، الذي يعتبر ضخما بالفعل، بـ0.2 بوصة. ورغم أن الشاشة تمثّل حوالي 84% من واجهة الجهاز، إلا أنّ استخدامه بيد واحدة، صعب.

من الناحية التقنية، الهاتف متميز، فهو مطابق لمواصفات IP68 كهاتف مقاوم للماء. وهو مجهّز بمنفذ USB-C، كما يمكن أن يحتوي بطاقتي SIM. يعتبر موضع مستشعر البصمة من النقاط السلبية في جهاز Note 9. فرغم أنه أفضل مما كان عليه في جهاز Note 8 -بجانب الكاميرا- فإن مكانه الحالي فوق الكاميرا المزدوجة، لا يزال غير مثالي. كما أنّ موضع أزرار الصوت أيضا أعلى قليلا من المعتاد، بسبب زر بيكسباي.

cof

الشاشة

شاشة Note 9 واحدة من أفضل شاشات الهواتف الذكية في السوق. فقد أظهر المصنّع الكوري منذ سنوات، تمكّنه في تصنيع شاشات Oled. هاتف سامسونغ الجديد دليل على هذه الخبرة، فقط iPhone X يتفوّق عليه.

فيما يخص اللون، يظهر وضع الشاشة “الأساسي” أكثر النتائج طبيعية، ما يجعل الألوان أقرب للكمال. يمكن لعشاق الألوان الزاهية اختيار أحد المظاهر الثلاثة الأخرى وتغيير درجات الألوان. أما بالنسبة للقراءة، فلا توجد مشكلة، في أقصى درجات السطوع 700 cd/m² وأدناها 1.7 cd/m²، يتكيّف Note 9 مع كلّ بيئات الإضاءة دون مشاكل.

من حيث الدقة، يتمّ تعديل الهاتف في الوضع الافتراضي على دقة +Full HD وإعدادات (2220×1080 بيكسل) لتجنّب الكثير من الضغط على البطارية. وهذا يتيح للمستخدم اللعب أو مشاهدة الأفلام أو تصفح الويب مع تحسين الأداء.

القلم الذكي S-Pen

S-Pen من أهمّ ما يميّز فابلت Note 9. القلم الذكي من سامسونغ استثنائي بكل المقاييس. حيث يمكن استخدامه لتشغيل الكاميرا والموسيقى وضبط مؤشّر توقيت التقاط الصور وتصفحها. ليس هذا فقط، فيمكن أن يتحوّل S-Pen لأداة تشبه جهاز تحكم عن بعد أو جهاز تحكم بلوتوث في هاتف Galaxy Note 9. وهو مزوّد بميكروفون ومكبر صوت لإجراء المكالمات.

الأداء

مع معالج Exynos 9810 ثماني النواة، و6 جيغا من ذاكرة الوصول العشوائي (في النسخة ذات 128 جيغا سعة تخزين)، يشتغل نظام أندرويد وكل التطبيقات بسلاسة على الجهاز. كما يتمّ الانتقال بين جميع البرامج دون عوائق أو تباطؤ. لا ترتفع درجة حرارة Note 9 إلّا قليلا (لم تتجاوز أبدا 38 درجة مئوية)، وهذا يعود لنظام التبريد السائل المتميّز الذي يعتمد الكربون والماء. وأخيرا، تجدر الإشارة لكون هاتف سامسونغ الحدث، وحش ألعاب، بفضل خاصيات الرسوميات الممتازة، والسلاسة وحجم الشاشة.

الصوت

عبر سماعة الرأس، يصل الصوت من جهاز Note 9 بدون شوائب. ارتداد الصوت نظيف والمساحة الصوتية عريضة. التجربة الصوتية ممتازة، وأداء الجهاز يتماشى مع أية معدات استماع، حتى أكثرها استهلاكا للطاقة. يُحسب للهاتف أيضا وجود مقبس سماعة رأس، فقد تخلّت عنه الكثير من الشركات. كما تقدّم مكبرات الصوت في الجهاز عرضا صوتيا جيدا جدا، بدون تشويش، حتى والصوت في أقصاه.

الصورة

فيما يخص الصورة، يعتبر Note 9 من أفضل الأجهزة في السوق حاليا. وقد اعتمدت سامسونغ نفس المعدات التي استخدمتها في هاتف +Galaxy S9، مع ميلها أكثر للاعتماد على البرمجيات. والنتيجة، مشاهد متميزة أكثر ثراء بالتفاصيل مع ألوان أكثر دقة.

في وضح النهار، يعمل Galaxy Note 9 بشكل جيد. بالمقارنة مع iPhone X، نلاحظ أنّ عرض التفاصيل الدقيقة والألوان الطبيعية أفضل. وحين تنقص الإضاءة، تمحو كاميرا Note 9 الانحرافات اللونية وغيرها من الشوائب للحصول على صورة أنظف، دون تدمير التفاصيل وتمليس الصورة. التوازن الذي تقدّمه كاميرا الهاتف يجعل المستخدم يستمتع بصور ذات جودة عالية،حتى في الليل.

الكاميرا الأمامية تلتقط صور سيلفي مغرية بفضل التحكم الجيد في التباين وإظهار التفاصيل. يتوفّر في الهاتف وضع عمودي “portrait” يسمح بإضافة تأثير bokeh اصطناعي ناجح جدا في صور السيلفي. ويقوم وضع “التركيز المباشر” بنفس الوظيفة عند استخدام الكاميرا الخلفية.

cof

مدة تشغيل الجهاز

أوفت سامسونغ بوعودها فيما يخص صمود Note 9. فقد زودته ببطارية بقوة 4000 مللي أمبير، لأوّل مرة في أجهزة سامسونغ. صمد الهاتف مدة 15 ساعة و9 دقائق في اختبار SmartViser لمدة عمل الجهاز.

تجدر الإشارة لأنّ هذه نتائج اختبار الهاتف في وضعية الإعدادات الافتراضية “par défaut”، تعطيل هذه الوضعية جعلت مدة عمل الجهاز أطول بساعتين. وهو ما يجعله أفضل هاتف من الفئة الفاخرة في ما يخص صمود بطاريته. عمليا يمكن أن يرافقك هاتف Note 9 طيلة يومين إذا كان استخدامك اعتياديا. كما يمكنك شحنه تماما خلال ساعة ونصف فقط، بفضل تقنية الشحن السريع.

السعر

يبلغ سعر ، 3300 دينار تونسي بالنسبة للإصدار (128/6 جيغا). بهذا السعر، الهاتف الوحيد الذي ينافس Note 9 بشكل مباشر هو iPhone X الذي أصدرته Apple السنة الماضية. ومن حيث الخاصيات والمكانة، من الواضح أن Note 9 يتنافس مع أجهزة مثل Huawei P20 Pro أو LG G7 أو Xperia XZ2، بالإضافة للهواتف الذكية الصينية مثل Honor 10 أو Mi Mix 2S.

نقاط القوة:

  • شاشة ممتازة.
  • كاميرا جيدة جدا.
  • تصميم متميّز.
  • أداء ممتاز.
  • مدة تشغيل ممتازة.
  • صوت متميز.
  • أندرويد تم تحديثه.

نقاط سلبية:

  • زر بيكسبي غير مجدي.
  • موقع مستشعر البصمات مرتقع جدا.

شاهد Note 9 unboxing