قرّرت شركة Mozilla أن تعود في السّباق بكلّ قوّتها, في مواجهة متصفّح Google , و ذلك مع نسخة جديدة منقّحة و مستوحاة من Firefox .

هذه النّسخة الجديدة ستكون أكثر سرعة,  و ستجذب بالتّأكيد العديد من المستعملين, و هي ثمرة تمشّي طويل, قاده مارك مايو , الرّئيس المساعد المكلّف بهذا المتصفّح الجديد.

نسخة Firefox الجديدة, ليست تحيينا إضافيّا بسيطا فقط, بل تمّ التّفكير فيها كخطوة فارقة و مهمّة نحو الأمام, و كإنتقال تكنولوجيّ ضروريّ. و هي كذلك تدلّ على تغيير في ثقافة فرق تطوير متصفّحات “فايرفوكس” (open source).

منذ نحو عامين تقريبا, أعلنت شركة Mozilla عن إستراتيجيّة جديدة للتّطوير , ترمي إلى إرجاع متصفّح Firefox في السّباق, عبر دورات تحيين قصيرة, مرتكزة على الجودة و دمج أفضل خدمات و تكنولوجيّات الواب.  و ثمرة هذا العمل هي متصفّح Firefox Quantum 57 .

إذن يبقى السّؤال مطروحا : هل سيتمكّن متصفّح Firefox الجديد من إطاحة العملاق الأمريكيّ Google Chrome عن عرشه, مع العلم أنّ هذا الأخير يستقبل ملايين المستخدمين ؟

شركة Firefox أكّدت أنّ هذه هي البداية فقط, و أنّ هناك المزيد من التّحسينات و الوظائف الجديدة القادمة في عام 2018.

تحميل نسخة متصفّح Firefox Quantum 57  على نظام ويندوز ( 64bits) من هنا.