أعلنت هواوي لمجموعة اعمال المستهلك عن نتائجها المالية للنصف الأول من سنة 2016، حيث ارتفعت إيرادات مبيعاتها في النصف الأول من سنة 2016 بنسبة 41% على أساس سنوي لتصل إلى 11.6 مليار دولار أمريكي. في حين وصل عدد شحناتها من الهواتف الذكية إلى 60.56 مليون على أساس سنوي بزيادة نسبتها 25%. ووفقا لشركة البيانات الدولية (IDC)، ازدادت شحنات الهواتف الذكية عالمياً في النصف الأول من سنة 2016 بنسبة 3.1%، مما يشير إلى تفوّق أداء هواوي بشكل كبير في السوق.

وبهذه المناسبة، قال ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي لأعمال المستهلك:

“شهدنا نمواً سريعاً في أسواق الهواتف الذكية الراقية التقليدية مثل أوروبا والأسواق الناشئة بما في ذلك شمال أفريقيا وآسيا الوسطى وأمريكا اللاتينية.”

وأضاف يو:

“واصلنا الحفاظ على نمو صحي في سوق الهواتف الذكية ذات القدرة التنافسية العالية وهو دليل على التزام طويل الأمد من هواوي في الابتكار، تحسبا لاتجاهات المستهلكين والاستراتيجية الثنائية من التركيز على كل من الأسواق المحلية والدولية. وبالنظر إلى المستقبل، سنواصل العمل مع شركائنا في هذا القطاع لتوفر مستويات ممتازة من الخدمة للمستهلكين، مع التأكيد على استمرارنا بتطوير منتجات جديدة ومبتكرة تجمع بين التكنولوجيا والجودة والأناقة.”

ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي لأعمال المستهلك

ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي لأعمال المستهلك

تحسين هيكل الإيرادات يقود إلى نمو في الخارج متجاوزاً النمو المحلي

في النصف الأول من سنة 2016، قامت هواوي لمجموعة اعمال المستهلك بإجراء مزيد من التحسينات على هيكل إيراداتها، وهذا بدوره أدى إلى تحقيق نمو في الأسواق الخارجية بمقدار1.6 مرة أسرع من النمو في البر الرئيسي للصين. ووفقاً لمؤسسة جي أف كيGFK  للأبحاث وبحلول نهاية شهر ماي 2016، ، وقبل نهاية شهر ماي 2016 بلغت حصة هواوي في سوق الهواتف الذكية في العالم 11.4٪. ومن ضمن مجموعة الهواتف الذكية التي تتراوح أسعارها بين 500 دولار إلى 600 دولار، ازدادت حصة هواوي بنسبة 10%.

 وبشكل خاص سجلت هواوي نتائج قوية في أسواق الهواتف الذكية الأوروبية كما حققت نجاحا ملحوظا في سوق الهواتف الراقية. ووفقاً لمؤسسة جي أف كيGFK  للأبحاث، وصلت حصة هواوي من الهواتف الذكية إلى أكثر من 15% في بعض الأسواق الأوروبية. وفي أسواق تقليدية فاخرة مثل المملكة المتحدة، وألمانيا وفرنسا، حققت هواوي نجاحاً كبيراً في هذه الأسواق أيضاً.

وحققت هواوي نمواً كبيراً في حصتها السوقية في أسواق رئيسية في شمال أفريقيا وفي مصر، وصلت حصة هواتف هواوي الذكية إلى أكثر من 20%.

كما سجلت هواوي نمواً قوياً لمبيعاتها في الأسواق الناشئة في أمريكا اللاتينية ووسط آسيا حيث وصلت مبيعات هواوي من الهواتف الذكية في بعض هذه البلدان إلى الضعف.

في الصين، واصلت هواوي تعزيز نفسها كشركة ريادية في هذا القطاع حيث وصلت حصتها السوقية للهواتف الذكية إلى 18% وفقاً لما أشارت إليه مؤسسة جي أف كيGFK  للأبحاث.

هواوي تركز على الابتكار الهادف

وبعد أن برهنت باستمرار على نمو مبيعات كبير، تواصل هواوي لمجموعة أعمال المستهلك بالتزامها العميق نحو الابتكار في مجال البحوث والتنمية في مراكز البحث والتطوير في جميع أنحاء العالم، إلى جانب الإنجازات المتكررة لمنتجاتها وقنواتها وعلاماتها التجارية.

وحظيت أجهزة هواوي المتميزة مثل هواتف P9” وMate 8 و”Honor V8، والحواسيب اللوحية MateBook” بإقبال جيد من المستهلكين في مختلف أنحاء العالم. وازدادت مبيعات هاتف Mate 8 بنسبة 65% وذلك عند مقارنتها بمبيعات هاتف Mate 7 خلال نفس الفترة من سنة 2015. وعلاوة على ذلك، تم بيع 4.5 مليون من هواتف P9 وP9 Plus، وهذا العدد المباع من الأجهزة دولياً زاد بنسبة 120% عند مقارنته بمبيعات جهاز P8 خلال نفس الفترة من سنة 2015. وبالنسبة للحاسبات اللوحية Mate Book، أول حاسب لوحي اثنين في واحد من هواوي، فهي متاحة في العديد من الدول في مختلف أرجاء العالم ويتوقع أن يتاح للمستهلكين في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بحلول الربع الثالث من سنة 2016.

 وتواصل هواوي لمجموعة أعمال المستهلك التمسك بالالتزامات الاستراتيجية في جميع أنحاء العالم. واعتبارا من ماي 2016، كان هناك 35,00 محل بيع بالتجزئة في جميع أنحاء العالم تقدم منتجات هواوي، بزيادة قدرها 116٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. ووفقا لمؤسسة جي أف كي للأبحاث، وصلت تغطية متاجر هواوي لحوالي 150 ألف من الموزعين في مختلف أرجاء العالم.

بالإضافة إلى ذلك، تواصل هواوي التأكيد على أهمية توفير الخدمات للحرفاء بجودة عالية. فإن الشركة لديها 394 مراكز خدمة منتشرة في جميع أنحاء العالم و21 مركز خدمة حرفاء في كافة أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا بما في ذلك مراكز الخدمة التي تم افتتاحها مؤخراً في كل من الكويت وقطر ومراكزها الخدمة الريادية لهواوي في دولة الإمارات، حيث تهدف الشركة من خلال هذه المراكز إلى ضمان تقديم خدمة بجودة عالية للحرفاء والتواصل المباشر والشفاف مع هواوي.

تجدر الإشارة إلى أن هواوي في وضع جيد يؤهلها لمواصلة انتشارها في قطاع الهواتف الذكية، والأجهزة التي يمكن ارتداؤها، والأجهزة المنزلية الذكية وخدمات الأعمال السحابية. ومن أجل القيام بذلك، عملت هواوي على تحويل العلامة التجارية إلى حلول متكاملة ومنصة خدمة مزودة، إلى جانب توفير طريقة أكثر ملائمة وذكاء للمستهلكين لتعزيز التواصل في حياتهم.